آخر الأخبار :

مركز حقوقي بغزة يؤكد ان قوات الاحتلال الاسرائيلي تواصل استخدام القوة المفرطة تجاه المتظاهرين السلميين في قطاع غزة

اكد مركز حقوقي بغزة ان قوات الاحتلال الاسرائيلي تواصل استخدام القوة المفرطة تجاه المتظاهرين السلميين في قطاع غزة مشيرا ان الارض الفلسطينية تشهد مزيدا من جرائم الحرب الاسرائيلية خلال نهاية الاسبوع الحالي مما ادي الي وفاة مواطن متأثراً بإصابته خلال مشاركته في مسيرات العودة وكسر الحصار وإصابة (77) مدنيا، بينهم (12) طفلاً، وامرأة، وصحفي، و(3) مسعفين، وصفت إصابة (4) منهم بالخطيرة.
وقال المركز الفلسطيني لحقوق الانسان في تقريره الاسبوعي ان اطلاق النار استمر تجاه المناطق الحدودية لقطاع غزة كما ان قوات الاحتلال تقتل طفلاً فلسطينياً اقترب من الشريط الحدودي وسط القطاع ووفاة طفل متأثراً بجراحه التي أصيب بها في عدوان 2014 على قطاع غزة وإصابة (12) مواطناً فلسطينياً، بينهم (3) أطفال وامرأة، في الضفة الغربية.
وبين تقرير المركز ان قوات الاحتلال نفذت (88) عملية اقتحام في الضفة الغربية، وعمليتي توغل محدودتين جنوب قطاع غزة واعتقال (53) مواطناً، بينهم (11) طفلاً وامرأة، اعتقل (10) منهم، بينهم (7) أطفال في محافظة القدس.
وذكر ان سلطات الاحتلال تواصل إجراءات تهويد مدينة القدس الشرقية المحتلة مما ادي لتجريف منزلين في بيت حنينا، وبناية تضم (12) شقة سكنية في مخيم شعفاط للاجئين، ومنشأة تجارية في سلوان اضافة الي الأعمال الاستيطانية المتواصلة في الضفة الغربية والتي نتج عنها تجريف واقتلاع ومصادرة (3) بركسات و(5) خيام في خربة بزيق في الأغوار الشمالية وإصابة (7) مواطنين، بينهم رضيعة، بجراح وكدمات ورضوض جراء اعتداء المستوطنين عليهم وإطلاق النار (3) مرات تجاه قوارب الصيد في عرض البحر دون وقوع إصابات
اوضح المركز ان قوات الاحتلال تواصل حصارها الجائر على القطاع للعام الثاني عشر على التوالي، وتقسيم الضفة إلى كانتونات و103 حواجز ثابتة؛ و100 حاجز طيار؛ و14 طريقا مغلقة تعيق حركة مرور المواطنين الفلسطينيين في الضفة الغربية و اعتقال (5) مواطنين على الحواجز العسكرية الداخلية في الضفة

وكانت قوات الاحتلال الحربي الإسرائيلي واصلت خلال الفترة التي يغطيها التقرير الحالي (1/11/2018 - 7/11/2018)، انتهاكاتها الجسيمة والمنظمة لقواعد القانون الدولي الإنساني، والقانون الدولي لحقوق الإنسان في الأرض الفلسطينية المحتلة. وخلال الأسبوع الذي يغطيه هذا التقرير، استمرت تلك القوات في استخدام القوة ضد المدنيين الفلسطينيين المشاركين في مسيرات العودة وكسر الحصار، التي انطلقت في قطاع غزة منذ تاريخ 30/3/2018، حيث سقط الآلاف ما بين قتيل وجريح منذ ذلك التاريخ، فضلا عن أعمال القصف المدفعي للأراضي الزراعية، وسط تشديد الحصار المفروض منذ نحو 12 عاما، وملاحقة الصيادين في عرض البحر. وفي الضفة الغربية أمعنت قوات الاحتلال في الاستيلاء على الأراضي خدمة لمشاريعها الاستيطانية، وتهويد مدينة القدس، والاعتقالات التعسفية، وملاحقة المزارعين. تجري تلك الانتهاكات المنظمة في ظل صمت المجتمع الدولي، الأمر الذي دفع بإسرائيل وقوات جيشها للتعامل على أنها دولة فوق القانون.
وكانت الانتهاكات والجرائم التي اقترفت خلال الأسبوع الذي يغطيه هذا التقرير على النـحو التالي: * أعمال القتل والقصف وإطلاق النار:
ففي قطاع غزة، قتلت قوات الاحتلال الإسرائيلي الطفل عماد شاهين، 17 عاماً، من سكان النصيرات (المخيم الجديد)، وذلك عندما أطلق جنودها المتمركزون داخل الشريط الحدودي الفاصل بين القطاع وإسرائيل، شرق المغازي في المحافظة الوسطى النار تجاه ثلاثة أطفال وفتية فلسطينيين اقتربوا من الشريط الحدودي المذكور. أسفر ذلك عن إصابة أحدهم، واعتقاله ونقله بطائرة مروحية إلى مستشفى سوركا. وفي تاريخ 4/11/2018، أعلنت مصادر الإعلام الإسرائيلي نبأ وفاته متأثرا بجراحة التي أصيب بها.
وفي تاريخ 7/11/2018، أعلنت المصادر الطبية في المستشفى الأهلي في مدينة الخليل عن وفاة المواطن أحمد النجار، 21 عامًا، من سكان مدينة خانيونس، متأثرًا بإصابته خلال مشاركته في تظاهرات العودة شرق خزاعة، شرق المدينة. كان المذكور قد أصيب بتاريخ 26/10/2018، بعيار ناري اخترق البطن ونفذ من الظهر خلال مشاركته مع المتظاهرين قرب مخيم العودة شرق خزاعة، ونقل في حينه إلى مستشفى غزة الأوروبي، ووصفت حالته بالخطيرة، وبعد عدة أيام حول للعلاج في المستشفى الأهلي بالخليل، إلى أن أعلن وفاته.


وفي سياق متصل، أعلنت المصادر الطبية بتاريخ 2/11/2018، عن وفاة الطفل محمد الريفي، 13 عاماً، من سكان شارع النفق في مدينة غزة، متأثرا بجراحه التي أصيب بها في عدوان 2014 على قطاع غزة.
وفي إطار استخدامها القوة المفرطة ضد المتظاهرين السلميين على حدود القطاع، أصابت قوات الاحتلال الإسرائيلي خلال الأسبوع الذي يغطيه هذا التقرير (77) مدنيا، بينهم (12) طفلاً، وامرأة، وصحفي، و(3) مسعفين، وصفت إصابة (4) منهم بالخطيرة.




نشر الخبر :
رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://pn-news.com/news9596.html
نشر الخبر : Administrator
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : التعليقات
أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
التعليقات
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم. وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.