آخر الأخبار :

أبو العردات يحاضر في دورة باحث سياسي في مركز باحث للدراسات الإستراتيجية الفلسطينية في بيروت


ألقى أمين سر حركة فتح وفصائل منظمة التحرير الفلسطينية في لبنان فتحي أبو العردات صباح اليوم الجمعة محاضرة سياسية في مركز باحث للدراسات الإستراتيجية الفلسطينية في بيروت، حيث نظم المركز دورة إعداد باحث سياسي (٣) حضرها وقدم لها رئيس المركز البروفيسور يوسف نصر الله وشارك فيها نخبة من المفكرين والباحثين المتدربين من حملة الدكتوراه والماستر البحثي في القضايا الاستراتيجية والسياسية .
وتناول أبو العردات في محاضرته المحاور التالية :

- تقييم التجربة الفتحاوية في السلطة الفلسطينية حتى اليوم.

- الموقف من "صفقة القرن" والشروط المفروضة من إدارة ترامب على السلطة

- موقف حركة فتح ومنظمة التحرير الفلسطينية من المصالحة الوطنية الفلسطينية.

- موقف حركة فتح من الصراعات في المنطقة وتأثيرها على القضية الفلسطينية.

وقدم أبو العردات عرضا شاملا لتجربة حركة فتح منذ انطلاقتها حتى اليوم وعن تجربتها التاريخية في الصراع مع العدو الصهيوني، وفي السلطة الفلسطينية .
وأكد على موقف حركة فتح الرافض لصفقة القرن التي تنتقص من الحقوق الوطنية الفلسطينية الثابتة، وغير القابلة للتصرف كما أقرتها قرارات الشرعية الدولية والأمم المتحدة .

وأكد ايضا على ان حركة فتح متمسكة بالمصالحة وهذا موقف مبدئي وثابت ودعا إلى تنفيذ وثيقة المصالحة الوطنية الفلسطينية التي وافقت ووقعت عليها كل الفصائل الفلسطينية في القاهرة وتنفيذ إعلانيْ الدوحة والشاطيء اللذان تم التوقيع عليهم من حركتي فتح وحماس .

وتناول أيضا تداعيات الصراعات في المنطقة وتأثيرها السلبي على القضية الفلسطينية .

ثم تعاقب عدد من المفكرين والباحثين على النقاش وتقديم المداخلات حول المحاور التي تضمنتها محاور المحاضرة التي ألقاها أبو العردات .








نشر الخبر :
رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://pn-news.com/news9039.html
نشر الخبر : Administrator
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : التعليقات
أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
التعليقات
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم. وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.