آخر الأخبار :

الهيئة الدولية (حشد): الأحكام القضائية الإسرائيلية بحق الشيخ رائد صلاح، والمخرج محمد البكري، أدلة إضافية على افتقار القضاء الإسرائيلي لمعايير العدالة .

تابعت الهيئة الدولية لدعم حقوق الشعب الفلسطيني (حشد)، بقلق واستنكار شديدين الأحكام القضائية الإسرائيلية الجائرة وغير العادلة التي صدرت بالآونة الأخيرة بحق كلاً من الشيخ رائد صلاح، والفنان الفلسطيني محمد البكري.
وعبرت الهيئة عن تضامنها مع صلاح والبكري وعائلاتهم، وإذ تستنكر بشدة هذه الأحكام والقرارات القضائية الإسرائيلية الجائرة التي تهدف لكتم الأصوات الحرة، وإذ تؤكد أن هذه الأحكام والقرارات القضائية تندرج في إطار سجل حافل من انعدام العدالة لدى الجهاد القضائي الإسرائيلي، وإذ تؤكد على أن هذه الأحكام القضائية الإسرائيلية تنطوي على مخالفة واضحة لمعايير المحاكمة العادلة ومنظومة حقوق الإنسان، فإنها تسجل وتطالب بما يلي:
كما نظرت للأحكام والقرارات القضائية الإسرائيلية بحق كلاً من الشيح رائد صلاح والفنان محمد البكري، بوصفها أدلة إضافية على افتقار المؤسسة القضائية الإسرائيلية لمعايير العدالة والاستقلالية، والنزاهة، والنجاعة، والفورية، والشفافية.
واكدت على أن النظام القانوني والقضائي الإسرائيلي بمثابة أداة لتنفيذ سياسات رسمية إسرائيلية تنطوي على مخالفات جسيمة للقانون الدولي.
وطالبت الهيئة المجتمع الدولي الامتثال لمسؤولياته تجاه أعمال القانون الدولي، عبر الضغط على سلطات الاحتلال الإسرائيلي ومؤسساته القضائية لاحترام مبادئ القانون الدولي الإنساني، والقانون الدولي لحقوق الإنسان.
وحثت الأحرار حول العالم بالتعبير عن رفضهم للأحكام القضائية الصادرة بحق كلاً من الشيخ رائد صلاح والفنان محمد البكري، والتعبير عن تضامنهم معهما.





نشر الخبر :
رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://pn-news.com/news14788.html
نشر الخبر : Administrator
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : التعليقات
أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
التعليقات
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم. وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.