آخر الأخبار :

اللجنة الزراعية في وادي السلقا تنظم لقاء موسعا للمزارعين ومربي الأغنام

نظمت اللجنة الزراعية التابعة لاتحاد لجان العمل الزراعي في منطقة وادي السلقا الى الشرق من دير البلح لقاء موسعا بحضور عشرات من المزارعات والمزارعين ومربي الأغنام في المنطقة. وجرى اللقاء بحضور ممثلين عن اتحاد لجان العمل الزراعي السيد/ سعد زيادة مدير دائرة الضغط والمناصرة والمهندس / حسام أبو عبدو منسق مشروع (الدفاع عن حقوق المزارعين والصيادين).
وجاء اللقاء في اطار تعزيز العلاقة والتواصل ما بين العمل الزراعي و التجمعات الزراعية والفلاحية في قطاع غزة، حيث يحرص الاتحاد على عقد مثل هذه اللقاءات لملامسة ومعرفة احتياجات وهموم وأولويات المزارعين بهدف العمل على المساهمة في التخفيف من مشاكلهم وتوفير الاحتياجات اللازمة لهم.
وفي بداية اللقاء تم التعريف بالاتحاد ومبادئه واهدافه التي يسعى الى تحقيقها التي تنطلق بالاساس من احتياجات القطاع الزراعي والتوجهات لتطوير وتنمية هذا القطاع والارتقاء بواقع الفلاحات والفلاحين. بالاضافة الى الحديث عن البرامج والمشاريع والخدمات التي يقدمها العمل الزراعي من أجل تعزيز صمود المزارعين والصيادين وتمكينهم من الوصول الى مصادرهم والدفاع عن حقوقهم. وخلال اللقاء تحدث العديد من المشاركات والمشاركين عن الصعوبات التي تواجههم وكذلك الاحتياجات الضرورية لهم حتى يستطيعوا من استمرارالعمل في اراضيهم، وقد كان من ابرز الاحتياجات ضرورة تقديم الارشاد والتوعية البيطرية ودعمهم بالأدوية والأعلاف ذلك بسبب ارتفاع أسعار الأدوية والأعلاف وعدم مقدرتهم على توفيرها، واقترحوا على أن يقوم العمل الزراعي بزراعة مساحات من الاراضي في منطقتهم بالبرسيم والذي من شأنه أن يوفر جزء كبير من الأعلاف التي يحتاجونها. وفي ذات السياق فقد طالبوا بضرورة توفير مشاريع مذرة الدخل للنساء ولا سيما تلك اللواتي يقمن برعاية أسرهن. أما على صعيد المزارعين فقد طلبوا بضرورة العمل على تأهيل وصيانة الدفيئات الزراعية وتوفير الأشتال المختلفة ودعمهم بشبكات الري.
والجدير بالذكر أن هذا اللقاء يأتي ضمن أنشطة مشروع ( الدفاع عن حقوق المزارعين والصيادين) الذي نفذه اتحاد لجان العمل الزراعي بالشراكة مع المساعدات الشعبية النرويجية NPA .




نشر الخبر :
رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://pn-news.com/news13144.html
نشر الخبر : Administrator
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : التعليقات
أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
التعليقات
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم. وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.