آخر الأخبار :

الجدار الالكتروني الاسرائيلي يكتشف 17 نفقًا هجوميًا على حدود غزة

كشفت وسائل إعلام عبرية، اليوم الأحد، أن جيش الاحتلال الإسرائيلي أعلن عن اكتشاف 17 نفقاً هجومياً على حدود قطاع غزة منذ إنشاء "الجدار الأمني الذكي" المُحيط بقطاع غزة.
ونقلت قناة "كان" العبرية، عن مسؤولون إسرائيليون زعمهم أن قوات الجيش الإسرائيلي ووحدات الهندسة اكتشفوا أكثر من 17 نفقاً هجومياً يجتاز السياج الفاصل منذ الشروع في إقامة الجدار الإلكتروني على حدود قطاع غزة.
وأوضحت القناة العبرية، أنه بعد مرور سنتين على حرب 2014 ضد قطاع غزة، "كشف تهديد الأنفاق التي تجتاز السياج مع قطاع غزة، وحينها تم إطلاق أحد أكبر المشاريع التي بادرت إليها الأجهزة الأمنية الإسرائيلية، وهو إقامة العائق (الجدار) الذي من شأنه أن يضع حدا لأنفاق حماس ".
ومنذ ذلك الحين، وبحسب المعلومات التي سمحت بنشرها الرقابة العسكرية الإسرائيلية، يعمل آلاف العمال على مدار الساعة لإكمال المشروع، مستخدمين 100 آلة هندسية وحوالي 2.5 مليون طن من الباطون، ويمتد الجدار على طول 60 كيلومترا فوق الأرض وتحتها، وتم حتى الآن بناء 43 كيلومترا منه- 70% من المشروع؛ الذي يعتبر أحد أكبر المشاريع الهندسية التي تقوم بها "تل أبيب".
وأشارت إلى أنه "يعمل في المشروع حوالي 1400 عامل على مدار الساعة (900 في النهار و500 في الليل) ولمدة 6 أيام أسبوعيا، ومعظمهم من العمالة الوافدة من البرازيل وإسبانيا وإيطاليا وألمانيا ومولدوفا.
وذكرت القناة، أن الجدار يستهلك حوالي 3 ملايين و100 ألف طن من التراب، و140 ألف طن من الحديد، منوهة إلى أنه تمت إقامة العديد من مصانع الباطون بالقرب من منطقة العمل لتزويد المشروع بهذه الكميات الهائلة.
وبينت أن الجدار الذكي، يبدأ من جنوب القطاع قرب مثلث الحدود (مصر - غزة - الأراضي المحتلة عام 1948) ويمتد شمالا حتى شاطئ البحر قرب "زيكيم" شمال قطاع غزة.
وأكدت وسائل إعلام عبرية، أن إسرائيل وصلت إلى مرحلة متقدمة في بناء "الجدار الأمني الذكي" والذي مهمته تحييد أنفاق المقاومة الفلسطينية التي تخترق الحدود.
ويزعم مسؤولون في وزارة أمن الاحتلال، أن إكمال مشروع "الجدار الأمني الذكي" من المتوقع أن يتم خلال الأشهر القليلة المقبلة.
ونوهت أنه يمكن عن قرب، مشاهدة السياج الفولاذي فوق الأرض، والذي يبلغ ارتفاعه 6 أمتار، و "تم تزويده بأجهزة استشعار وإنذار ووسائل تكنولوجية متقدمة أخرى لمراقبة الطرف الآخر، ولا يمكن الكشف عنها بطبيعة الحال".
وزعمت القناة، أن "لب مشروع الجدار، هو ما يحصل تحت الأرض، حيث يدخل لعمق عشرات الأمتار ويحتوي على أجهزة استشعار ومراقبة متطورة لا يمكننا الخوض في تفاصيلها"، منوهة أنه "لا يمكن الكشف عن العمق بدقة لأسباب أمنية". وفقاً لما أورده موقع "عربي21"
وأشارت أنه باستطاعة هذه الأجهزة التي تم تزوديها للجدار أن "تنذر عن محاولات حفر أنفاق في المناطق القريبة"، منوهة إلى أن التقديرات الإسرائيلي تشير بأنه مع استكمال الجدار "لن يكون بالإمكان حفر أنفاق تجتاز منطقة السياج الفاصل مع غزة".
وإضافة للجدار الذكي على الأرض، تعمل إسرائيل على بناء عائق أو جدار بحري على امتداد شاطئ "زيكيم" يمتد لمسافة 200 متر في عمق البحر في شمال القطاع، ويبلغ عرض قاعدته 50 مترا، وارتفاع الجدار فوقه 6 أمتار، وتم تجهيزه بحسب "كان"، بـ"أحدث الوسائل التكنولوجية لتتم تغطية المنطقة الحدودية بشكل كامل".
بدروه، ذكر مدير المشروع البريغادير عيران أوفير، أن "العمل على هذا المشروع ينطوي على مخاطر، وجميع العاملين في المنطقة يرتدون السترات الواقية والخوذ أثناء العمل، كما تم إنشاء غرف قيادة ومراقبة إلكترونية في محيط القطاع".
ويرى أوفير، أن "الجدار هو الحل الأنسب للتهديدات الأمنية المنطلقة من غزة"، زاعما أنه "مع انتهاء المشروع لن تكون هناك أنفاق تجتاز السياج، وسيهدأ بال سكان الغلاف".
بدورها، زعمت اللفتنانت كولونيل هداس أبو طبول، أن "حماس تحاول تشويش العمل على المشروع"، كاشفة عن وجود "قوات خاصة إسرائيلية تعمل على إحباط هذه المحاولات".
وفي التفاصيل، ذكر موقع "i24" الإسرائيلي، أن "الجهات الأمنية الإسرائيلية، تطلق على جدار "الباطون الذكي" الذي أقيم في باطن الأرض، اسم "كابا" وهو جدار خرساني استقرائي".
ونوه أنه "لا يمكن تقديم معلومات مفصلة أكثر حوله، لكن من اسمه يمكن الاستنتاج أن هذا النوع من الباطون قادر على التحذير حول ما يحدث حوله"، بحسب الموقع.
وحول الانتهاء من مشروع الجدار، نبه الموقع أن "المؤسسة الأمنية الإسرائيلية غير مستعدة لتحديد التاريخ المحتمل لإنهاء العمل على مشروع الجدار".
وكان جيش الاحتلال الإسرائيلي أعلن في يوليو/تموز 2019، اكتشاف نفق يتبع للمقاومة الفلسطينية جنوب قطاع غزة .
وقال المتحدث باسم جيش الاحتلال الإسرائيلي إن" بناء العائق التحت أرضي على الحدود مع قطاع غزة أدى إلى اكتشاف مسار نفق آخر في جنوب قطاع غزة".




نشر الخبر :
رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://pn-news.com/news13058.html
نشر الخبر : Administrator
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : التعليقات
أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
التعليقات
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم. وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.