آخر الأخبار :

"وزارة الأشغال" تنشر الاحصائية الاجمالية للأضرار الناتجة عن التصعيد الأخير

تابعت وزارة الأشغال العامة والإسكان العدوان الإسرائيلي الغاشم بحق المدنيين والعزل من أبناء شعبنا المحاصرين منذ ما يزيد عن اثنى عشر عاماً والاعتداءات الإسرائيلية المتكررة وسياسة هدم المنازل السكنية على رؤوس أصحابها كما حدث مع عائلة المدهون وعائلة أبو الجديان والغزالي وغيرها من العوائل الفلسطينية والتي كانت بانتظار شهر رمضان الكريم شهر الرحمة والبركة، وليست مشاهد قتل الأبرياء من الأطفال والنساء ببعيدة، حيث ارتقت الشهيدة الطفلة "صبا أبو عرار" جراء القصف في أبشع صور الجرائم التي عرفتها البشرية ليصل عدد الشهداء إلى 27 شهيداً وعدد المصابين 154 مصاباً، حتى الأجنة في أرحام الأمهات لم تسلم من الإجرام والحقد الإسرائيلي، وهنا فإننا نتقدم بخالص التعازي لأسر الشهداء الذين ارتقوا في العدوان الأخير على غزة، كما ونتمنى السلامة والشفاء العاجل لجرحانا الأبطال...
نقف اليوم أمام أنقاض أحد الأبراج التي تعرضت للدمار في العدوان الأخير والمكون من 18 وحدة سكنية، حيث تم تشريد عشرات الأسر ممن فقدوا شققهم السكنية وممتلكاتهم الخاص وباتوا الآن مشردين في العراء بلا مأوى. وقد بلغت حصيلة العدوان خلال اليومين الماضيين تدمير أكثر من 700 وحدة سكنية، 100 وحدة منها بشكل كامل، إضافة لعشرات المنشآت والورش والمحال التجارية والمكاتب الإعلامية وتضرر عشرات الدونمات المكشوفة والدفيئات الزراعية بشكل مباشر جراء العدوان وتضرر مزرعة للاستزراع السمكي بشكل مباشر والعديد من مراكب الصيادين ومعدات الصيد، إضافة لتدمير مركبات وسيارات إسعاف وتضرر عيادة الصوراني في الشجاعية، أما في قطاع التعليم فقد تضررت (13) مدرسة بأضرار جزئية متفرقة وتضرر شبكات الكهرباء والخطوط الرئيسية المغذية للقطاع. وإننا في وزارة الأشغال العامة والإسكان وإزاء هذا العدوان الظالم فإننا نؤكد على ما يلي:-
أولاً/ ندين ونستنكر هذا العدوان الغاشم بحق المدنيين والعزل من أبناء شعبنا واستهداف المباني السكنية، وندعو المجتمع الدولي والمؤسسات الحقوقية للوقوف عند مسؤولياتها جراء انتهاك الاحتلال الإسرائيلي لكافة الأعراف والقوانين الدولية والقانون الإنساني واتفاقية جينيف الرابعة، خاصة ما يتعلق بحقوق المدنيين في السكن الآمن.
ثانياً/ نؤكد على وقوف وزارة الأشغال العامة والإسكان عند مسؤولياتها في التخفيف من معاناة أبناء شعبنا وأصحاب المنازل المدمرة ومن خلال مديريات ومقرات الوزارة في المحافظات الخمسة، وقد جاءت جهود الوزارة أثناء وبعد العدوان على النحو التالي:-
1. البدء بإجراءات إزالة الركام وفتح الشوارع المغلقة منذ بدء العدوان وما زال العمل مستمراً حتى هذه اللحظة.
2. باشرت اللجان الفنية بتدعيم المباني الخطرة والآيلة للسقوط، حيث تم تدعيم عدد من المباني الخطرة. 3. بشكل أولي منذ بدء العدوان شرعت لجان حصر الأضرار بعمليات حصر وتقييم الأضرار، واليوم بدأت طواقم الوزارة الهندسية المنتشرة في كافة محافظات قطاع غزة بعمليات حصر الأضرار بشكل تفصيلي بالتعاون مع مؤسسة UNDP وفق النماذج والمعايير المعتمدة من كافة الجهات المحلية والدولية العاملة في برامج إعادة الإعمار، حيث قدّرت الحصيلة الأولية للأضرار على النحو التالي:-
3.عدد الوحدات السكنية المهدمة كلياً 100 وحدة سكنية، و 30 وحدة سكنية تضررت بشكل جزئي بالغ غير صالح للسكن، وتضرر أكثر من 700 وحدة سكنية بشكل جزئي متوسط وطفيف.
4. قمنا بالتواصل ومنذ اللحظة الأولى مع كافة الجهات والمؤسسات الشريكة والمعنية بإعادة إعمار غزة وبالتنسيق مع وزارة التنمية الاجتماعية من أجل توفير بدل إيجار وإغاثة عاجلة لكافة الأسر المهدمة منازلها، ونعلن من خلال كافة وسائل الإعلام عن دفع مبلغ عاجل بقيمة (1000$) من خلال المؤسسات الخيرية لكل منزل مهدم بشكل كامل.
ثالثاً/ ندعو كافة المؤسسات والجهات المانحة للقيام بدورها في تقديم الدعم المالي اللازم لإغاثة وإيواء الأسر التي فقدت منازلها من خلال تقديم بدل إيجار وبدل أثاث باعتباره أمراً عاجلاً خاصة في ظل الظروف الاقتصادية الصعبة التي يعاني منها سكان القطاع. ونؤكد على أن الوزارة ستقوم بتسهيل مهمة كاف الجهات الفاعلة في برامج الإغاثة وإعادة الإعمار.
رابعاً/ نؤكد على أننا في وزارة الأشغال العامة والإسكان اعتمدنا في السنوات الماضية سياسة التمويل الذاتي المرن في برامج إعادة الإعمار، بحيث يتم دفع التعويضات مباشرة من المانح إلى المتضررين دون دخول الأموال إلى خزينة الحكومة.
خامساً/ ندعو المجتمع الدولي ومؤسسات الأمم المتحدة لضرورة توفير الحماية للمنشآت السكنية والمدنية، وتحمل مسؤولياتهم للتدخل العاجل لإنهاء الحصار المفروض على قطاع غزة. أخيراً... ومع تكرار الاعتداءات الإسرائيلية ومواصلة الاحتلال الإسرائيلي سياسة قصف وتدمير المباني السكنية فإننا نعلن عن إطلاق المنظومة الوطنية الإلكترونية لحصر وتوثيق الأضرار، وستكون البيانات الخاصة بالمتضررين متاحة لكافة الجهات الفاعلة في مجال إعادة الإعمار وبشكل إلكتروني والتي تشمل أكثر من 170,000 وحدة سكنية متضررة. نقدم التحية لأبناء شعبنا الصامدين وأصحاب المنازل المدمرة على صبرهم وصمودهم في وجه الحصار والعدوان، وكما نشكر كافة وسائل الإعلام لجهودها الكبيرة في تغطية الأحداث أولاً بأول. المجد والخلود لشهدائنا الأبرار، والشفاء العاجل لجرحانا الأبطال والفرج القريب لأسرانا البواسل.




نشر الخبر :
رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://pn-news.com/news11084.html
نشر الخبر : Administrator
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : التعليقات
أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
التعليقات
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم. وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.