آخر الأخبار :

حقوق الانسان بالداخلية تشدد علي ضرورة تصدي المجتمع الدولي للممارسات الاسرائيلية المنهجية واللا انسانية بحق الاسري .

شددت وحدة حقوق الانسان بوزارة الداخلية والأمن الوطني بغزة في ذكرى يوم الأسير الفلسطيني الذي صادف امس الاربعاء الموافق 17/4/2019 علي ضرورة تصدى المجتمع الدولي للممارسات الإسرائيلية المنهجية واللا إنسانية المنفذة بحق الأسرى في الوقت الذي تزال قوات الاحتلال تمارس ابشع جرائمها بحق اسرانا البواسل في سجونها .
وقالت الوحدة في تصريح لها اليوم في وقت تتزايد فيه بشكل مطرد أعداد المعتقلين الفلسطينيين جراء تواصل حملات الاعتقال العشوائية التي تشنها قوات الاحتلال الإسرائيلي وتطال خلالها مئات المدنيين، ويواجه المعتقلون الفلسطينيون المحتجزون في السجون والمعتقلات الإسرائيلية ظروفاً مأساوية حيث تنتهك حقوقهم وكرامتهم الإنسانية، وفي إطار هجمتها الشرسة ضد كافة أبناء الشعب الفلسطيني صعدت ولا زالت، من حملتها بحق الأسرى في إطار سياسة منهجية تتبناها وتنفذ من خلالها عدداً من الإجراءات التعسفية الهادفة لإذلال المعتقلين وإهانتهم واستلاب كرامتهم الإنسانية.
وتنظر الوحدة بخطورة بالغة لكافة الممارسات الإسرائيلية المنفذة بحق الأسرى الفلسطينيين بدءً من تواصل اعتقالهم، مروراً بالقرارات والأوامر العسكرية المجحفة التي تصدر لتتجه بأوضاع الأسرى من سيء إلى أسوأ، وصولاً لظروف احتجازهم القاسية واللا إنسانية.
وتناشد الصليب الأحمر والمؤسسات الدولية المعنية بذل المزيد من الجهود لضمان تمتع المعتقلين الفلسطينيين بحقوقهم ولتمكين المحاميين الفلسطينيين من القيام بواجباتهم تجاه هؤلاء المعتقلين. وفي الوقت الذي تحيي المعتقلين الفلسطينيين وتثمن تضحياتهم فانها تتوجه للمجتمع الدولي بدعوة مفتوحة للتحرك العاجل والعمل على إيجاد آليات ملائمة للضغط على إسرائيل وإجبارها على تحسين الظروف المعيشية للأسرى، والحد من انتهاكاتها بحقهم، والعمل على إطلاق سراحهم.




نشر الخبر :
رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://pn-news.com/news10828.html
نشر الخبر : Administrator
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : التعليقات
أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
التعليقات
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم. وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.