آخر الأخبار :

بعد إغلاق باب الرحمة بالسلاسل أبو حلبية يدعوا إلى النفير العام وشد الرحال للمسجد الأقصى لحمايته.

دعا الدكتور أحمد أبو حلبية رئيس مؤسسة القدس الدولية في فلسطين المواطنين المقدسيين والأهالي الفلسطينيين من المناطق الفلسطينية المحتلة منذ العام 1948م لتكثيف تواجدهم وإقامة الصلوات بشكل دائم أمام باب الرحمة في المسجد الأقصى المبارك، واستمرار الفعاليات الشعبية والجماهيرية لمنع محاولات الاحتلال تغيير الوضع الحالي لمنطقة باب الرحمة المغلق والسيطرة عليه وفتحه وتحويل مبناه إلى كنيس يهودي
ولفت أبو حلبية إلى أن وقطعان المستوطنين وبحراسة قوات الاحتلال كثفوا تواجدهم خلال الفترة السابقة في منطقة باب الرحمة في خطوة أولية للسيطرة على المنطقة الشرقية الشمالية وخلق مشهد جديد يكون تواجدهم في هذا المنطقة وأدائهم شعائر تلمودية أمر مألوف.
وتوجه أبو حلبية بالتحية للشبان المقدسيين وحراس الأقصى وطلبة المدارس الشرعية الذين تصدوا لقوات الاحتلال وقاموا بإزالة البوابة الخارجية لمدخل باب الرحمة، بعدما قامت أمس شرطة الاحتلال بإغلاقه بسلسلة لمنع المصلين ودائرة الأوقاف من فتح المبنى واستخدامه للصلاة ودروس العلم.
ودعا أبو حلبية وزارة الأوقاف الأردنية لاتخاذ قرار بفتح مبنى باب الرحمة بشكل دائم واستغلاله كمرفق تابع للمدارس الشرعية داخل المسجد الأقصى أو إتباعه للدوائر المعرفية التابعة للوزارة داخل المسجد الأقصى.




نشر الخبر :
رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://pn-news.com/news10504.html
نشر الخبر : Administrator
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : التعليقات
أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
التعليقات
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم. وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.